الموقع الرسمي

جميع الاقسام

صندوق البحث

إعلان

القائمة الرئيسية

الفرق بين شركات الأشخاص وشركات الأموال والشركات الإسلامية

شركات الأشخاص هى التي يبرُز فيها العنصر الشخصي والثقة المتبادلة بين الشركاء، ولقد قسمها القانون إلى:
- شركات التضامن
- شركات التوصية البسيطة
- شركات المحاصة

أما شركات الأموال فهى على عكس شركات الأشخاص لا تَقوم على العُنصر الشخصي، ولا يربط المستثمرين فيها أي روابط، ولقد قسمها القانون إلى:
- شركات المساهمة
- شركات التوصية البسيطة
- الشركات ذات المسئولية المحددة

وأما الشركات الاسلامية فهى التي تناول القانون الوضعي تنظيم بعض أعمالها، ويمكن تقسيمها إلى:
- شركات المضاربة
- شركات العنان
- شركات الأعمال (الصنائع)
- شركات الوجوه .

هل اعجبك الموضوع - شارك برأيك

تعليقات