الموقع الرسمي

جميع الاقسام

صندوق البحث

إعلان

القائمة الرئيسية

طبيعة شركات التضامن

 شركات التضامن يعقدها اثنان أو أكثر بقصد الإتجار على وجه الشركة بينهم بعنوان مخصوص يكون إسماً لها .

خصائص شركات التضامن

  • مسئولية الشريك تضامنية غير محدودة بحصته في رأس مال الشركة، بمعنى أنه إذا لم تكف أموال الشركة للوفاء بحقوق الدائنين فيمكنهم الرجوع على أموال الشركاء الخاصة، كما يمكن الرجوع على أي من الشركاء لسداد ديون الشركة في حالة تعسر البعض .
  • حصص الشركاء غير قابلة للتداول إلا بموافقة الشركاء، بمعنى أنه لا يجوز للشريك أن يتنازل عن حصته في رأس المال لشخص آخر إلا بموافقة باقي الشركاء، كما لا يجوز أن يحل ورثة الشريك المتوفي محله في الشركة إلا بموافقة باقي الشركاء
  • يَعتبر القانون جميع الشركاء في شركات التضامن تجاراً ولذلك يجب أن تتوفر في كل شريك أهلية الإتجار .

خطوات تكوين شركات التضامن

لتكوين شركات التضامن تَطلب القانون الخطوات الآتية: 
- تحرير عقد كتابي بين الشركاء يشمل جميع ما يتفقوا عليه سواء من حيث العلاقة فيما بينهم أو مع الآخرين، وغالباً ما يشمل العقد على ما يلى:

  • عنوان الشركة والغرض منها
  • أسماء الشركاء وجنسياتهم وعناوينهم
  • مدة الشركة
  • المركز الرئيسي
  • مقدار رأس المال وحصة كل شريك
  • طريقة توزيع الأرباح والخسائر ... إلخ .

- إشهار ملخص عقد الشركة خلال خمسة عشر يوماً من تاريخ تحريره .

إدارة شركات التضامن

تُعتبر إدارة شركات التضامن حق لجميع الشركاء، ويجوز أن يتفقوا فيما بينهم على أن يقوم شريك أو أكثر بالإدارة ولا يجوز عزل الشريك المدير إلا بإتفاق جميع الشركاء . ويجوز أيضاً أن يتفق الشركاء على تعيين مدير للشركة من غير الشركاء في مقابل أجر، ويعتبر هذا الشريك في علاقته بالشركاء أجيرا .

تعديل عقد الشركة

يجوز إتفاق الشركاء على تعديل عقد الشركة كأن يتفقوا على تعديل رأس المال يزيادته أو تخفيضه أو تغيير نوع الشركة .. إلخ ويستلزم ذلك نفس الإجراءات القانونية لتكوين شركات التضامن.

هل اعجبك الموضوع - شارك برأيك

تعليقات